طريقك مسدود مسدود

ما أحلي التفاؤل! وبالاخص لما يكون في غير مكانه، وعلي رأي علي الحجار، والله أحلي عيشة، عيشة البراح

المتفائلين بيكونوا في أكثر الاوقات حالمي اليقظة. وغالبا ما يكون هذا التفاؤل بعيد عن الواقع كبعد طرفي الكون عن بعضهما

واذا ذكر التفاؤل حضر التشاؤم، غالبا ما يكون التشاؤم رحما خصبا لتوائم لا متناهية من المستقبلات السعيدة. فكن متشائم سيدي وتوقع الاسوء واذا جاء الافضل فخيرا واذا جاء هذا السئ فاحمد الله علي كونك مستعدا

هل هذا الحديث حقيقي أم أن الحقيقة من ذلك بريئة، أم أن فهمنا لهذين المفهومين هو الملام

حقيقة الوضع محير، سيقول المتفائل تفاءلوا بالخير تجدوه وسيقول الواقع ياالف هلا بالشر وليذهب الخير إلي الجحيم

وسيقول المتشائم كن مستعدا للاسوء ولكن ستفاجأك الحياة بأناس اخيار باقين إلي يوم القيامة كما اخبارنا سيد الخلق وسيكون تشاؤمك حينها بمثابة إهانة لخيار الخلق

فتفاؤلنا مع الأشرار سذاجة وتشاؤمنا مع الاخيار اهانة

ولكن ما النتائج المحتملة للخطأ ، إن تتفاءل وتأتمن لصا علي مالك ضياع لجهدك ووقتك ، وإن تتشاءم وتخون أمينا إهانة لشخصه ولكن مالك مصون 😁 ولتذهب الاحتمالات إلي لا رجعة

ومن هذا المنطلق أحب إن أنوه إن غالبية ما يحدث لنا في حياتنا هو نتيجة لافعال أناس آخرين ولأن الحكم علي البشر وتوقع تصرفاتهم هو شئ في غاية التعقيد

وإنه لمن الصعب إن تعرف الامين من الخوان، فالناس دائما تظهر للناس ماتود إن يعرفوا به واسوأ الخوانين هو الاذكي والانجح في إظهار أمانته وقد يلام في فعلته أأمن المؤتمنين

وبالتالي وجب التذكرة إن التفاؤل والتشاؤم ماهما إلا مشاعر وافكار داخل رأس كل منا ولا وجود لهم في حقيقة الواقع، فقد يضيع جهدك لمدة سنون من عمرك بسبب تفاؤلك وقد يخسرك التشاؤم أصدقاءك الاخيار

فنحي مشاعرك جانيا وكن دائما علي سلك الحدود الشائك بين دولتي التفاؤل والتشاؤم

حان الان مكان السطر الذي وددت إن أقول لك إن الجو تلج اليومين دول وخلي بالك من صاحبك أبو جلد تخين وفرو سميك إللي مابيحسش بالساقعة ويكلمك يقولك الجو حلو يلا نخرج، أمن نفسك وخد جاكيت أو جامبر أو كارديجان وقوله أول ما تقابله إنك حاسس إن داخل عليك برد 😁

الدنيا تلاهي وكل واحد بيفكر في همه زي ما إنت بتفكر في همك والكل عنده هموم ، وعليه ماتستناش حاجة من حد وخليك كريم وساعد غيرك وقت ماتقدر

أو كما قال الشعر حرص ولا تخون، أمن نفسك بوسيلة محدش يعرف عنها حاجة

وبعد كده بص للكباية كلها بوضعها زي ما هو، ولا تقولي بص للنص المليان ولا النص الفاضي، لازم نملي الفاضي عشان نفضيه ونملاه تآني وهكذا

و

دمتم علي خير

Leave a Reply